(19) Quality of Life


الخميس 27/10/2016:

الصحة-تاج.jpgفي هذا اليوم صحوت من نومي مبكراً في حدود الخامسة صباحاً، فهذه أول ليلة أنام فيها نوماً هادئاً متصلاً دون انقطاع، ودون ألم، ودون جفاف، ودون لعيان، أما انتفاخ القدمين الذي أصبت به حديثاً، فقد خفّ إلى النصف تقريباً. غريبٌ أمر هذا المرض، فما أن يترك عضواً في الجسم حتى يتشبث بغيره، فهو شرسٌ غدّار، حتى أن دفاعات الجسم البشري تعجز عن مواجهته، رغم كل ما وهبها الله به من أسلحة المقاومة. لم يطل غياب اللعيان، فقد عاد بعد الفطور مباشرة، رغم محاولاتي مقاومته بالعلاج وحتى بمشروبات الأعشاب التي أعدتها زوجتي، حيث بقي يرافقني طوال النهار.  

لا بد أن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء لا يراه إلا المرضى.

211
فتحة الحجر الأسود

أما في الليل، فحدث ولا حرج، فقد أخذتْ تخرج من صدري حشرجة على شكل أصوات موسيقية مع ضيق في التنفس منعني من النوم، وبقيت أتقلب في الفراش حتى الحادية عشرة ليلاً، عندما سمعت صوت أول زخات مطر لهذا العام، فقمت وفتحت النافذة وأخرجت رأسي منها، وبدأت أتنفس عبق المطر، فأخذ ضيق التنفس يزول تدريجياً، حتى أنني عدت إلى فراشي ثانية، لأحظى بنومٍ غير متقطع حتى الخامسة صباحاً، تخللها حلم راودني عن الموت والدار الآخرة، فكانت  الآخرة على شكل فتحة كبيرةٍ جداً بابها واسعٌ مضيء دون وجود مصدر لهذا الضوء، ربما يشبه ما رأيت الفوهة المحيطة بالحجر الأسود في المسجد الحرام. 

السبت 29/10/2016:

2016-11-04-11-07-31-4
أصدقاء علاء في بيتنا

في هذا اليوم قام أصدقاء علاء من محافظة الخليل المتواجدين في عمان بزيارتنا في بيتنا للسلام والإطمئنان على والد صديقهم، وذلك بعد أن استضافونا أثناء زيارتنا إلى الخليل قبل بضعة أسابيع، حيث قضينا وقتاً ممتعاً معهم في فلسطين. وعلى الرغم من إحساسي باللعيان والإرهاق الجسدي العام، إلا أنني آثرت الجلوس معهم وتجاذب أطراف الحوار حتى نهاية الجلسة. 

الأحد 30/10/2016:

2016-11-04-13-58-14
في الانتظار

صحوت من النوم على غير العادة، والكحة في أشدها، والبلغم يملأ حنجرتي، رغم أنني أخرجت منه ما استطعت، حتى أشعر بالقليل من الراحة، وبقيت على هذا الحال حتى الظهر، حيث حضر علاء ووضع الكريم على قدماي. بعد الغداء، انطلقت مع زوجتي وضياء إلى مركز الحسين للسرطان لزيارة عيادة الألم، ورغم أننا وصلنا في موعدنا الساعة الثانية ظهراً، وكان رقمنا 11، إلا أننا دخلنا إلى الطبيب بحدود الساعة الرابعة عصراً.  

عيادة الألم
دكتور الألم 

امتعض الطبيب مني بسبب عدم تركي التدخين إلى الآن. وبعد شد وجذب بيني وبينه، أوضح أن ترك التدخين سيساهم بشكل رئيسي في تحسين جودة الحياة (Quality of Life)، وليس بالضرورة تقديم الشفاء الكامل في حالتي. ولأن الطبيب هذه المرة، ولأول مرة في حياتي، لعب على الوتر الحساس الذي يدغدغ عواطفي وعقلي على حدٍ سواء، فقد عدت إلى المنزل ليلتها، وكلي عزمٌ على ترك التدخين، فلم أضع أي سيجارة يومها في فمي بعد أن عقدت النية على فراقه فراقاً أبدياً.

ترى كم نسبة من يتركون التدخين بعد إصابتهم بمرض السرطان؟

14222160_10153755572861920_10951761780288492_nليلاً، ما زالت الحشرجة والصفير وضيق التنفس يلازمونني، إلا أنني تمكنت من اختطاف بضع ساعات من الغفوة، دون أن أفتقد سيجارتي المفضلة قبل النوم، والتي كنت أنتظرها بفارغ الصبر، أراجع بها ما حدث في يومي وأخطط لغدي. ما أنا فيه الآن أعظم وأكبر من تلك السيجارة.   

تجربتي مع السرطان… من الألف إلى النون

 

لم تكن مجرّد مُدرّس لمادة ‏الرياضيات فحسب


562925_10201575518503815_1704107887_nأستاذي الفاضل، هي الأيام تمضي مُسرعة، يمّر فيها على ذاكرتنا خلالها أشخاص كُثر، كثير منهم من يُحفظ في الذاكرة بشكل مؤقّت، وعدد قليل ‏جدّا ما يرسخ بالذاكرة كشجرة زيتون، لا تُزحزحها قوّة ولا ريح، أكاد أجزم قطعاً، أنه لا يوجد تلميذ تتلمذ على يديكم، إلاّ ويُكِنّ لكم احتراماً شديداً، وشكراً جزيلاً، على عُمر أفنيتموه في تخريج ‏أجيال تلو أجيال، كان لي الفخر أن تكون أستاذي لمدّة 4 سنوات، أي منذ أن انتقلت الى مدارس الكليّة العلميّة الإسلامية.

1474515_10207209718195286_7243515776799095486_nلم تكن مجرّد مُدرّس لمادة ‏الرياضيات فحسب، بل ومربيًّا فاضلاً، أذكر جيداً، ذاك المثال الذي كُنت تضربه لنا عن عنجهيّة العرب الجاهلية،”واحد كان ‏شايف حاله، وكان يقول: يا أرض اشتدي، ما عليك قدّي، كان يحط رجله على باب الزقاق، ويمنع المارّة من الدخول والخروج، متى أراد، وفي يوم من الأيام، أجى ‏واحد ما بسوا قشرة بصلة، قطع له رجله ومرّ”،ما زلنا عنجهيين الى يومنا هذا، فقد حرقنا الشام وياسمينها بعنجيتهنا الجاهليّة.

312033_2374610658692_508661711_nكم كان تمرين المُراجعة الصباحيّ، الذي كانت تخطّه أناملكم، والذي كان غالباً لا يتجاوز الخمس دقائق، منشطّاً ومحفزّاً قويّاً على ‏التفكير، ومُساهماً في بناء فكر، ما زلنا نستخدمه يوميّاً في حل مشاكلنا الحياتيّة. أخبرني والدي قبل عامين تقريباً، في حديث ‏سريع، نسيت عنوانه الرئيس اليوم حيث قال:”اللي ما بعرف رياضيات، مش ممكن يكون يعرف أو يفهم إشي بالدنيا”، حينها تكّونت صورتكم ‏أمامي بشكل تلقائي، نعم، لقد تعلمت منكم: أن الرياضيات أكبر من ضرب أو جمع عددين. أسأل الرب أن تتجاوزوا هذه المحنّة، ‏وأدعو الله لكم بالشفاء العاجل.‏

Kha Leel

طُـلاّب درستهم ولا زلت في ذاكرتهم

werathah2511werathah2511

أكثر من 400،000 متابع على مدونتك


2312_1102873812246_2240_n
مجد فرج 

أستاذي العزيز جميل عبود، بعد أن اكتشفت أول البارحة مدونتك. وقرأت قصة معركتك مع السرطان، أريدك أن تعلم أن قلبي معك، وأنك موجود دائماً في دعواتي وصلواتي، لقد لفت انتباهي، أن لديك أكثر من 400،000 متابع على مدونتك. مما أكّد لي أكثر، من أن قصة كفاحك، وطريقة تعاملك مع الموقف، ألهمت الكثير من الناس إلى أن يتابعوك. وأنا واحد منهم. أستاذي العزيز، أتمنى لك الشفاء العاجل، الذي أنا متأكد منه. ومتأكد من أنه سيحدث في يوم من الأيام القادمة إن شاء الله. أستاذي، أنا جاهز لتقديم أيّ شيء تحتاجه خلال رحلة شفائك هذه. كما وأطلب من الله أن يخليك لنا أستاذي.

‏‎Majd Faraj‎‏

طُـلاّب درستهم ولا زلت في ذاكرتهم

werathah2511werathah2511

أنا من متابعي كتاباتك


11800576_10207356647820562_890497254655359742_n

السلام عليكم أستاذنا الفاضل جميل عبود، أنا من طلاب ثانوية حولي الدوام الثاني، أنهيت الثانوية العامة سنة 1986، وأنا أيضاً من متابعي كتاباتك في (من جعبتي أقول لكم). أردت فقط التوجه بالسلام عليك والتحية.

Ata Qasem‎‏

قُرّاء أعتزّ بآرائهم

werathah2511werathah2511

 

(18) أسبوع الأعراض الجانبية (18)


الإثنين 24/10/2016:

14729272_10211051932876768_8200637981027483512_n
إبرة الـ Zometa

في هذا اليوم، صحوت من نومي مبكراً كالعادة، وفي فمي جفاف، سرعان ما تلاشى بعد أن تناولت كأساً من الماء مع فطوري، لكنني بقيت أعاني من اللعيان في المعدة، حتى استفرغت كل ما كنت قد أكلته في ذلك الصباح، وبعد ذلك شعرت بالراحة، وفي حدود الساعة الواحدة ظهراً، ذهبنا إلى قسم العيادات الخارجية في مركز الحسين للسرطان، وبعد قياسٍ للوزن، تم اعطائي إبرة الـ (Zometa) في الوريد لتقوية العظام، حيث استمرت هذه الإبرة حوالي نصف ساعة.

14650128_10211051908516159_8040276442307300522_n
في الطوارئ

يشبه مرض السرطان سباق التتابع، فبعد عبور مرحلة ما يقوم المتسابق بتسليم الراية لزميله، أما في حالتي فكل عرض يزول يسلمني إلى زميله. عرض اليوم كان تورماً وانتفاخاً في القدمين دون ألم، لهذا قمنا بمراجعة عيادة الطوارئ، وهناك بعد أن اطلع الطبيب على ملفي الصحي قام بفحص سريري سريع، مقرراً أنني لست بحاجة إلى علاج وإنما يجب أن أمارس نشاطاً معقولاً، لا أكثر ولا أقل، فلا جلوس لفترة طويلة، وإذا اضطررت إلى ذلك، فليس لأكثر من ساعة، وعند النوم عليّ أن أضع تحت قدمي مسنداً.

الثلاثاء 25/10/2016:

2016-10-26-07-40-52-2
علاء وهو يدهن قدمي والده 

عموماً، هذا اليوم أفضل من الأيام السابقة، فلا ألم ولا لعيان رغم جفاف الحلق. في المساء حضر علاء ومعه أحد أنواع الكريمات، ودهن لي قدماي منه، فخفّ التورم والانتفاخ.

في خضم هذه التجربة، ما أحسن أن يكون أحد أفراد الأسرة، أية أسرة، في الحقل الطبي. ففي حالتي كان لوجود ابني الصيدلاني علاء، وأمه مساعدة صيدلاني، دور كبير في متابعة تفاصيل العلاج، لأن أدوية هذا المرض بالذات، متنوعة وكثيرة، ولا يستطيع الإنسان العادي متابعتها، فهو أصلاً مريض ولا يستطيع التركيز في كم العلاجات الموصوف، لا بل يمكن أن يزيد الطين بلة إذا خلط بينها، أو اجتهد في تناولها على غير ما وُصف له، كما أن الأطباء يشعرون بالطمأنينة بوجود شخص ذي خلفية طبية من أهل المريض.   

تجربتي مع السرطان… من الألف إلى النون

قصيدة الشطر الأول من كل بيت فيها مديح والشطر الثاني هجاء


images61
الواوي 

يقال، أن شيخاً من شيوخ العرب، قبض على عدوّه الشاعر قرواش، فلما رآه الشيخ، وكلّمه أعجبته فصاحته، فقال له الشيخ: اسمع أيها الشاعر قرواش، سأعفو عنك في الحال، إذا قلت في حقي قصيدة، تمدحني بها بالشطر الأول من كل بيت، وتهجوني بالشطر الثاني. فتبسم الشاعر قرواش، وطلب من الشيخ الأمان، فأمّنه الشيخ، وعلى الفور أنشد قرواش قائلاً: يا سبع جاي من ميثلون، لاقاك واوي جفّلكْ. حَمّال للرمح الطويل، هرّاب يوم المعتَرَكْ. ذبّاح للكبش السمين، ما ابتطعم السايل حنكْ. يا أمير يا ابن الأمير، ياللي أبوك من قبلك تنكْ. خير الناس برؤوسهم، وإنت خيرك بأسفلك.

التلاعب بالكلمات