قُـل تـحـيـا الـكـويــت


المكان:شارع الإستقلال – الكويت

الزمان:أيـلـول 1990

14650625_801459263290522_1921559554919486994_n
مواطن كويتي ينتظر في الشارع

بينما كنت أسير بسيارتي في شارع الاستقلال قادماً من الرّميثية ومُتجهاً إلى مدينة الكويت صباحاً في أحد الأيام بعد شهر تقريباً من بداية الغزو العراقي لدولة الكويت وإذا بمواطن كويتي في العقد الخامس من عمره يقف بجانب سيارته على يمين الطريق يستوقفني وعندما وقفت له سألني: هل أنت فلسطيني؟ فاجأني هذا المواطن الكويتي بسؤاله هذا فقلت له: نعم فقال: قلْ تحيا الكويت ففاجأني أكثر في طلبه هذا لكنني قلتها ثم سألته إن كان يريد شيئاً آخر فقال: لا أريد منك غير هذا وشكرني الرجل وودعته ومضيت في طريقي.

images2
سؤال ورائه قصة 

وبعد أن حرّكت سيارتي لمواصلة طريقي إلى المكان الذي كنت ذاهب إليه إحترت في هذا السؤال المُفاجئ ورفعته من قائمة الأسئلة السهلة ذات الجواب الأسهل ووضعته في قائمة الأسئلة التي لا بد أن يكون ورائها قصة وأصبح من واجبي أن أعرف هذه القصة التي كانت وراء هذا السؤال لهذا قرّرت أن أعود ثانية إلى مكان هذا الرجل وعلى الفور قمت بتغيير طريقي بأن خرجت من الشارع واتجهت يميناً وعدت إلى مكان وجود هذا الرجل ووقفت بجانبه وبعد مصافحته وسؤاله عن أحواله طلبت منه توضيح سبب سؤاله السابق لي.

f6b91b11-5b54-47f3-b398-69bc4013a989_smaller
اختلف الحضور أمامي على موقف الفلسطينيين 

فقال الرجل: كنت قد خرجت مع من خرج من مواطني دولة الكويت في بداية الغزو العراقي ومن منفاي هناك كنت أسمع الكثير عن الأعمال السيئة التي كان يقوم بها الفلسطينيون في الكويت وبعد أن تمكنت من العودة ثانية إلى الكويت خفية ذهبت بالأمس إلى الديوانية وهناك إختلف الحاضرون أمامي على موقف الفلسطينيين من أحداث الكويت فمنهم من قال: إن الفلسطينيين يؤيدوننا ومنهم من قال: إن الفلسطينيين يؤيدون أعدائنا.

rumors1

لذا أردت أن أتحقق بنفسي  دون الإعتماد على الشائعات أو التقوّلات وكنت أنت أول من سألت وسأستمر بعرض هذا السؤال على كل فلسطيني يمر من هذا الشارع لأخرج بنتيجة إيجابية أو سلبية أعود بها إلى الديوانية فإما أن أغيّر رأيي أو أبقى ثابتاً عليه قلت له: إعلم يا أخي إن كنت لا تعلم أنّ من ليس له أوّل فلن يكون له آخر وقد كانت الكويت بالنسبة لي ولغيري من الفلسطينيين أولاً وستبقى كذلك وستحيا الكويت إلى الأبد فلا تخف ولا تحزن وستبقى الكويت بلاد العرب لأن أعمالكم الخيّرة ستشفع لكم في الدنيا قبل الآخرة.

Untitled
أهداني علم الكويت 

اندهش الرجل مما سمع مني ولم يكتف بذلك بل إمتلأت عيناه بالدموع فشعرت بيني وبين نفسي أنه كسب الرّهان في الديوانية فقال: الحمد لله رب العالمين الآن حصحص الحق وزهق الباطل لا حاجة لي بالبقاء هنا في هذا المكان لسؤال غيرك من الفلسطينيين فالمكتوب يُقرأ من عنوانه ومد يده إلى جيبه وأخرج منها علماً لدولة الكويت وقدمه لي كتذكار فأخذت منه هديته وشكرته عليها ثم ودّعنا بعضنا بعضاً وذهب كل واحد منا في طريقه ولا زالت هدية هذا الرجل الكويتي موجودة عندي حتى يومنا هذا دون أن أعلم عنه شيئاً.

مشاهد كويتية بعيون فلسطينية من حرب الخليج

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s