قصيدة الشطر الأول من كل بيت فيها مديح والشطر الثاني هجاء


images61
الواوي 

يقال، أن شيخاً من شيوخ العرب، قبض على عدوّه الشاعر قرواش، فلما رآه الشيخ، وكلّمه أعجبته فصاحته، فقال له الشيخ: اسمع أيها الشاعر قرواش، سأعفو عنك في الحال، إذا قلت في حقي قصيدة، تمدحني بها بالشطر الأول من كل بيت، وتهجوني بالشطر الثاني. فتبسم الشاعر قرواش، وطلب من الشيخ الأمان، فأمّنه الشيخ، وعلى الفور أنشد قرواش قائلاً: يا سبع جاي من ميثلون، لاقاك واوي جفّلكْ. حَمّال للرمح الطويل، هرّاب يوم المعتَرَكْ. ذبّاح للكبش السمين، ما ابتطعم السايل حنكْ. يا أمير يا ابن الأمير، ياللي أبوك من قبلك تنكْ. خير الناس برؤوسهم، وإنت خيرك بأسفلك.

التلاعب بالكلمات

 

فن التلاعب بالكلمات عند العرب


n00084884-b
التلاعب بالكلمات لا نستطيع تعليقه على شماعة الاستعمار

ورث العرب فن التلاعب بالكلمات عن أجدادهم الأقحاح الأوائل، وهذا الفن هو الشيء الوحيد الذي لا يستطيع العرب أن يعلقوه على شماعة الاستعمار كما يحبون دائماً أن يدّعوا، لأن هذا التلاعب بالكلمات كان موجوداً بالأصل عندهم قبل أن يدخل الاستعمار بلادهم، وبقي موجوداً عندهم حتى بعد رحيل هذا الاستعمار المزعوم. وهو ليس فناً جديداً على مجتمعاتهم العربية كما قد يتوهم البعض منهم، بل هو فن قديم أصيل عندهم ضارب في القدم.

d8aad986d8b2d98ad984
السلطان يعطي ويأخذ ويرزق من يشاء بغير حساب

فقد استخدمه كلاب سلاطينهم وخلفائهم منذ القدم للمحافظة على مراكزهم في أكناف سلاطينهم، ليتمكنوا بعدها من الصعود إلى قمة الهرم السلطوي لو استطاعوا، ومن ثم تحقيق مصالحهم الشخصية. ومن أجل ذلك كانوا يقومون بتأليه سلاطينهم عند العامة، فيقولون لهم أن السلطان هو الذي يُعطي، وهو الذي يأخذ، وهو الذي يرزق من يشاء بغير حساب.

gallery-168745
خلق الله الناس لخدمة هؤلاء السلاطين فقط

ولم يكتفوا بتضليل العامة وفقط، بل كانوا يُفهمون غيرهم من الناس، بأن الله إنما خلقهم لخدمة هؤلاء السلاطين والأمراء لا غير، لا بل هم موجودون أصلاً على هذه الأرض بفضل سلاطينهم. وهؤلاء المتلاعبون بالكلمات، كانوا ولا زالوا يتخفون بين الحين والآخر، تحت عباءة الدين مرة، وتحت عباءة الأدب والفن والأخلاق مرات أخرى، وما استطعت جمعه عنهم، ما هو إلا غيض من فيض، في مختلف مجالات الحياة، وعلى مرّ العصور.

التلاعب بالكلمات

أم الـعـبـد على الهواء مباشرة


untitled44
مذيع إحدى المحطات الإذاعية الخاصة

بينما كنت أستمع إلى احدى محطاتنا الإذاعية الخاصة وهي تحل مشاكل الناس التي عجزت الحكومات عن حلها على الهواء مباشرة، وإذا بسيدة فاضلة تتصل بالمذيع وتشكو له حالها فتقول: أنا اسمي أم العبد، إني أحبك في الله يا أخي فلان الفلاني، لكن عند ابنتي مُشكلة أتمنى عليك حلها، فردّ عليها المذيع قائلاً: أقسم  لك بالله يا أختي أم العبد أنني أحبُك في الله أنت وإبنتك أيضاً، وسأبذل قصارى جهدي لحل مشكلتك إن شاء الله تعالى، والآن تفضلي أنت على الهواء مُباشرة وما عليك إلا أن تعرضي مشكلتك.

almstba_com_13106805403
وقالت أم العبد على الهواء مباشرة

قالت: ابنتي متزوجة وتقيم مع زوجها في السعودية، وعندما حضرت إلى عمّان ذهبتُ معها إلى مبنى الجوازات العامة لتجديد جواز سفرها الذي كان مُلصقاً عليه صورة شخصية لها وهي مُحجّبة، وعندما أعطيتُ المُوظف صورة مثلها رفضها بحجة أن الصورة الشخصية الجديدة لا تكشف شعرها، وطلب منها أن تحضر صورة غيرها تظهرها وهي غير مُحجبة وبعد أن أحضرت له الصورة التي أرادها جدّد لها جواز سفرها وهنا وقعنا في مُشكلة جديدة، ألا وهي أن السعودية تصرّ على أن تكون الصورة الملصقة على الجواز تظهرها مُحجبة فما العمل؟

----_1~1
دائرة الأحوال المدنية والجوازات

رد عليها المذيع قائلا: أختي في الله أم العبد، أرجوك أن تحضري مع ابنتك إلى جبل عمان كي تتعرفي على ذلك الموظف الذي خرج عن عاداتنا وتقاليدنا وديننا، وبعد أن تتعرفي عليه سنعرضه على مديره ليتخذ في حقه أقسى العقوبات، وسيكون إن شاء الله عبرة لمن لا يعتبر، وتابع كلامه قائلاً: الله أكبر، وصلنا لهذه الدرجة من الفسق والفجور وأصبح موظفونا يطلبون من نسائنا تعرية رؤوسهم والكشف عن شعورهن.

109379599655
في مراكز الحدود يصرون على مطابقة الصورة للواقع

وذهب المُذيع إلى مُدير دائرة الأحوال المدنية قبل أن تصل أم العبد وابنتها، وطرح عليه المُشكلة فقال له المدير: فتاة كانت مُحجبة في السعودية وعندما راجعت الموظف في عمان كانت مكشوفة الرأس، وتريد منه أن يضع لها صورة مُحجبة على جواز سفرها، وهذا يُخالف الواقع ويُسبب لها مشاكل هي في غنى عنها في المطارات ومراكز الحدود، فهم يُصرّون في هذه الأماكن على مُطابقة الصورة للواقع الموجود أمام الموظف.

67510
يجلدون الناس على السمع

سكت المذيع ولم ينطق بكلمة واحدة، لكنني لا أعلم إذا كانت أم العبد قد حضرت إلى جبل عمان أم لا، وإذا كانت قد حضرت ماذا قال لها المذيع؟ سأكون شجاعاً هذه المرة وأعترف أنني كنت قد انفعلتُ مع ما قالته أم العبد وأدنْتُ الموظف قبل أن أسمع أقواله، وأنا الذي أعتبر نفسي عقلانياً فما بالك لو سمع هذه القصة أحد المُتطرفين في الدين ممن يُدخلون الناس الجنة ويطردونهم منها على السمع؟

التلاعب بالكلمات

انقلاب في دولة الكويت


32ab843a6ea98300c5558698d0219a9a123456789
صحف على الرصيف

بعد أحداث حرب الخليج الثانية عام 1991 مباشرة، استغل بعض الصحفيين الأفاضل تسلسل الأحداث اليومية الخطيرة المتتالية وأخذوا في التلاعب بالكلمات لتسويق صحفهم وزيادة مبيعاتها. في أحد تلك الأيام بينما كنت أسير في شارع سقف السيل في مدينة عمّان، قرأت عُنواناً لصحيفة من الصحف الصفراء التي كانت تعرض على رصيف الشارع يقول بالخط العريض: “انقلاب في دولة الكويت” وتحته بالخط العادي راجع صفحة 7. وكانت الأحداث وقتها ساخنة والوضع لا يحتمل مثل هذا الحدث الكبير، وعلى الفور اشتريت الجريدة مُتلهفاً وفتحت على الصفحة رقم 7 المطلوبة وإذا بالعنوان قد تغير ليصبح انقلاب شاحنة في دولة الكويت.

التلاعب بالكلمات

تسوّل ثقافي


319735_377995145593136_604285361_n1
وحدة المعرفة Knol حيث كنت أنشر فيها مقالاتي

كان لي مدونة الكترونية في وحدة المعرفة (Knol) التي كانت تتبع إلى (Google)، وكنت أنشر فيها مقالاتي وكتاباتي، وبعد أن أنشر مقالي بدقيقة واحدة (أو أقل) كنت أجد هناك من القراء من استطاع قراءة المقال واستيعابه وفهمه خلال هذه الدقيقة الواحدة وقام بالتعليق عليه بمثل هذه العبارات الممجوجة (موضوعك هايل أرجو من سيادتك أن تتفضل بزيارة موقعي الفلاني على الرابط العلاني). هذا تسول ثقافي لا يليق بمن يدّعي الثقافة.

التلاعب بالكلمات

أموي الولاء


untitled211
الخليفة المأمون

التلاعب بالكلمات فن تعلمناه صغاراً منذ نعومة أظفارنا، تعلمناه في مدارسنا الابتدائية والثانوية، ولم يُعلمنا إياه الاستعمار كما نحب دائماً أن ندّعي، فقد علمونا في مدارسنا أن الخليفة المأمون كان يُعطي مؤلف الكتاب وزنه ذهباً، فكانوا بذلك يقولون لنا نصف الحقيقة وليس كلها، فلم يقولوا لنا أن هذا الكتاب يجب أن يكون في مدح الخليفة أو السلطان أو الحاكم أو الوالي، وبقينا نعيش في هذا الوهم إلى أن كبرنا وعرفنا الحقيقة كاملة فكانت مؤلمة لنا ولعقولنا.

082487_2008_11_25_12_55_15
عبدالحميد الكاتب 

إني لأسأل اليوم ماذا لو صدر كتاب لرجل معارض للحاكم في أي دولة عربية؟ هل سيُعطي هذا الحاكم صاحب هذا الكتاب وزنه ذهباً؟ أم سيقطع لسانه كما حدث مع عبدالحميد الكاتب عندما انقلب العباسيون على الأمويين فاستدعوه  في الحال وقالوا له:حكمنا عليك بقطع لسانك فاحتج المؤلف الكبير على هذا الحكم الجائر وقال لهم: أنا لست أموياً كي تقطعوا لساني، فقالوا له: أنت لست أموياً، لكنك لم تمدحنا في كتاباتك، فأنت بهذا تكون أمويّ الولاء وعليك ما على الأمويين من عقاب.

66592_660
جورج بوش الأب

لقد استهجن الكثير من العرب من الذين لم يتعرفوا على تاريخ عروبتهم ما سمعوه من الرئيس الأمريكي بوش الأب وهو يُحضّر الجيوش الغازية ليخوض معركة عاصفة الصحراء لاسترجاع الكويت في حرب الخليج عندما قال: إن من هو ليس معي فهو ضدي، ونسي أو تناسى هؤلاء الناس أننا نحن العرب كنا قد اكتشفنا هذا المبدأ قبل بوش الأب بقرون عديدة لا بل نحن أول من استخدم هذا المبدأ في التاريخ بعد أن استخدمه العباسيون مع عبدالحميد الكاتب.

التلاعب بالكلمات

كلاب السلاطين


thumbnail3
كلاب السلاطين

لو أنك سمعت أو استمعت أخي القارئ أو شاهدت أحداً من كلاب السلاطين (وما أكثرهم في هذه الأيام) وهو يطلب من سلطانه شيئاً (له أو لزبانيته)، لسمعت وشاهدت العجب العجاب فتجده بعد أن يُبسمل ويُحوقل يقول لسلطانه (قبل أو بعد أن يطلب منه شيئاً): أدام الله ظلك يا مولاي، أي أنه يطلب من الله أن يحجب عن سلطانه الموت، وهو وسلطانه يعلمان أن الموت حق على الجميع فلا يُمكن أن يحجب عن أحد لكنها تبقى لغة من لغات الكلاب الوفية لأصحابها الخائنة لشعبها ووطنها.

التلاعب بالكلمات

حل المشكلات عند العرب


ط
يكفي لحل أي مشكلة تغيير اسمها 

لا زلنا نحن العرب على مستوى الأفراد والجماعات، لا بل على مستوى الحكومات والشعوب نؤمن بالحلول “السحرية” للمشكلات، وهذا الاعتقاد والفكر الجديد رسخه في عقولنا حفنة من المتلاعبين بالكلمات، كانوا قد ظهروا في حياتنا اليومية في الماضي كما هو في الحاضر عندما اخترعوا لنا طريقة جديدة من طرق حل المشكلات وهذه الطريقة تقول: يكفي لحل أي مشكلة من مشاكلنا العربية (المستعصية) إعطاؤها اسم جديد. وقد استخدم العرب هذه الطريقة في حياتهم اليومية في السابق والحاضر وكانوا قد حلّوا بها الكثير من مشاكلهم، والأمثلة كثيرة على ذلك أسوق لكم منها القليل. 

941784_495051760570279_1404957873_n
ميدان ومسجد رابعة العدوية في القاهرة

لنبدأ في الحاضر قبل أن نعود إلى الماضي ونغوص فيه، فها هو الكاتب السيد (أحمد رجب) يرى في مقاله المشهور (نص كلمة) الذي يكتبه في صحيفة (أخبار اليوم) المصرية أن كل مشاكل جمهورية مصر العربية ستحل إذا قاموا بتغيير إسم (ميدان ومسجد رابعة العدوية) إلى اسم آخر من أسْماء الصحابة أَو آل البيت فهو يريد بذلك أن يقنعنا بأن “تغيير” الاسم وحده كفيل بحل هذه المشكلة.

imagesRTAU4SXY
سن اليأس 

وهناك من الكتّاب من تلاعب بالكلمات أيضاً، وقام بتغيير أسماء “المحرمات” شرعاً وديناً بأسماء جديدة كي يتقبلها الناس، فاستبدلوا اسم “الخمر” بِـ “المشروبات الروحية”، واستبدلوا اسم “الربا” بِـ “الفائدة”، ولم يقتصر هؤلاء الكتاب على هذين المثالين فقط، بل وصل  بهم الأمر إلى أكثر من ذلك وظلوا يحرّفون في القول إلى  أن وصلوا إلى “المتشبهين بالنساء” فاستبدلوا هذا الاسم بـ “الجنس الثالث” ومنهم من استطاع أن يحل مشكلة “الأعمى” عندما قاموا بتغيير اسمه إلى “البصير” واقتنعوا وأقنعوا أنفسهم بأنهم بذلك يكونون قد حلّوا مشكلة الضرير إلى الأبد. ولم يكتفوا بذلك بل عرجوا في طريقهم إلى المرأة فقاموا بتغيير “سن اليأس” عندها إلى “سن الأمل”.

imagesCTK5JH3D

ولم ينسوا مشكلة التعليم في بلادنا العربية، فقاموا بتغيير اسم “المفتش” إلى “المُوجِه”، ثم انطلقوا إلى مشاكلنا الاجتماعية، فغيّروا  اسم “الحماة” إلى “خالتو” ليقنعونا بأن العلاقة بين الحماة والكنة أصبحت بذلك سمناً على عسل. لم يكتفوا بذلك بل قاموا بحل كثير من مشكلات الدنيا بتغيير أسمائها إلى أن وصلوا بنا إلى الآخرة، فقاموا بتغيير اسم الموت وسموه “عُرْساً” وأقنعوا أنفسهم بأنهم كانوا قد حلّوا مشكلة الموت بهذا التغيير.

untitled
من يرضى عنه المتلاعبون بالكلمات يجعلون منه شهيداً 

ثم ذهبوا بنا إلى أكثر من ذلك، فمن يرضون عنه في الدنيا من الأموات يجعلون منه “شهيداً” أَو “مرحوماً” ويدعون الله أن يُطيّب ثراه، ويطلبون من الناس أن يذكروا محاسنه فقط. وبهذا يمنعون الناس من ذكر سيئاته، وعندما لا توجد له محاسن تذكر يضيفون له من عندهم، وهم بذلك يتناسون أنهم يضعون أنفسهم مكان خالقهم فالله وحده هو الذي يعلم من هو الشهيد، ومن هو المرحوم، وهم بذلك يدّعون على الله ورسوله وعلى الناس أجمعين دون أن يجدوا من يردعهم عن مثل هذا النفاق الإجتماعي الذي بدأ ينتشر في مجتمعنا انتشار النار في الهشيم، لأنهم يعرفون من أين تؤكل الكتف، ويعرفون كذلك من يمدحون ومن يرحمون.

التلاعب بالكلمات

فتاوي على الهواء


فتاوى على الهواءفن التلاعب بالكلمات لم يُعلمنا إياه الاستعمار ولا الإمبريالية العالمية كما نحب دائماً أن ندعي وأن نقول، بل هو من صُلب ثقافتنا العربية وتاريخنا الطويل، لا سيما بعد أن انضم إلى هذا الفن شيوخنا الأفاضل وعلماؤنا الأكارم بعد أن تعرفوا عليه وأعجبهم.

اقرؤوا معي حواراً دار بين سائل (مثلي) و(مفتي) على الهواء مباشرة.

6e9cf1dd-5299-479d-aeda-2de190612124
سؤال: ماذا لو ضحكت المرأة في صومها؟ الجواب: بطل صوم يومها (يقال: ضحكت المرأة أي حاضت)

2101adff13
سؤال: هل يجوز للرجل أن يضحي بذبح خاله؟ الجواب: نعم فذبح الخال جائز (الخال: البعير الضخم)

images1
سؤال: هل يجوز للوليد أن يذبح أمه؟ الجواب: جائز شرعاً (أم الوليد: كنية الدجاجة)

التلاعب بالكلمات

قصيدة تُقرأ من اليمين مدحاً ومن اليسار ذمّاً


thumbnailcacrnzsy
امتد التلاعب بالكلمات حتى وصل إلى الشعراء 

لم يقتصر التلاعب بالكلمات، على فئة معينة من فئات المجتمع العربي دون غيرها من الفئات، بل امتد هذا التلاعب، ليصل إلى الكتاب والشعراء أيضاً، فهذه قصيدة، تُقرأ من اليمين إلى اليسار مدحاً، ومن اليسار إلى اليمين ذمّاً، نظمها الشاعر اليمني الكبير (اسْمَاعِيل بِن أَبِي بَكْر المقري) في العصر العباسي، الذي كان قد ولد سنة (754) هجري، وتوفي في الشهر الذي توفي فيه الخليفة العباسي (هارون الرشيد) سنة (837) هجري، وهي قصيدة طويلة إليكم بعضاً من أبياتها: 


3188120438_ebfa16ba45_o-2طلبوا الذي نالوا فما حُرِموا … رَفَعَتْ فَمَا حُطَّتْ لَهُم رُتَــــبٌ

وَهَبُوا وَمَا تَمَّت لَهُم خُلقٌ … سَلِمُوا فَمَا أُوَدَى بِهِم عُطَــــــــبٌ

جلبُوا الذي نَرْضَى فَمَا كَسَدوا … حُمِدَتْ لَهُم شِيَمٌ فَمَا كَسَبُوا

أما إذا قُرأت هذه القصيدة من اليسار إلى اليمين فتصبح قصيدة هجاء: 

saudi_ranksرَتَّبٌ لَهُم حُطَّتْ فَمَا رَفَعَتْ … حُرِمُوا فَمَا نالوا الذي طلبـــــــوا

عُطَبٌ بِهِم أُوَدَى فَمَا سَلِمُوا … خُلُقٌ لَهُم تَمَّت وَمَا وَهَبُـــــــوا

كَسَبُوا فَمَا شِيَمٌ لَهُم حُمِدَتْ … كسَدوا فَمَا نَرْضَى الذي جَلبُوا

التلاعب بالكلمات