رحلتي إلى الكويت بعد حرب الخليج


Scan10101
في ثانوية عبدالله السالم أيام الشباب

كنت قد قضيت نصف عمري العملي في الكويت معلماً في مدارسها الثانوية، وكان لي فيها ذكريات جميلة، ففيها تزوجت وفيها أصبحت أباً، وفيها حققت معظم طموحاتي الشخصية، وفيها مارست هواية التعليم ولا أقول مهنة التعليم. وبقيت على هذا الحال إلى أن جاءت حرب الخليج التي استطاعت أن تغير كل شيءٍ حسن في الكويت إلى سيء، وخرجت منها آسفاً على الجهد المبذول فيها، ولم أفكر يوماً من الأيام بزيارتها لا بل نسيت الكويت ومن فيها.

DSC00284
طلابي من العرب غير الكويتيين 

وبقيت على هذا الحال إلى أن تعرّف عليّ بعض من طلابي العرب(غير الكويتيين)من الذين كنت قد درستهم في مدارسها ولا زالوا يقيمون على أرضها حتى الآن عن طريق شبكات التواصل الإجتماعي، فوجدتهم لم ينسوا فضلي عليهم كما نسيته الكويت وأهلها، واستطاع  هؤلاء الطلبة الأفاضل تغيير صورة الكويت السلبية التي كانت مطبوعة في مخيلتي.

200801303660
إبني الأكبر علاء

ودارت الأيام وكبر الصغار وكبر معهم إبني البكر علاء الذي كان قد ولد وعاش طفولته في الكويت ولم ينسها في يوم من الأيام. وتشاء الصدف أن يعمل في إحدى الشركات مديراً لأسواقها الخارجية وكانت الكويت من ضمن هذه الأسواق فتمكن من زيارتها بحكم العمل. إلا أنه عزّ عليه أن يرى الكويت ووالداه ممنوعان من زيارتها، فقدّم أوراق الحصول على فيزا زيارة الكويت لي ولوالدته دون أن يأخذ رأيي لتكون مفاجئة لنا. لكن المفاجأة الأكبر كانت من الكويتيين أنفسهم عندما وافقوا علي زيارتي أنا ورفضوا زيارة زوجتي!فجعلوني بذلك أشك أن زوجتي كان لها دورٌ ما في احتلال الكويت دون أن أعلمه! وبعد أخذ ورد وافقت على زيارة الكويت وحدي مع علمي الأكيد أن مثل هذه الزيارة ستكون ناقصة بدون زوجتي.

dsc002871
المحامي ربيع الحجاوي 

التحقت بابني علاء بعد أن انتهى من عمله هناك وما أن خرجت من أرض مطار الكويت حتى وجدته في استقبالي ومعه صديقه المحامي ربيع حجاوي وعندما خرجنا من أرض المطار ودخلت الشارع بدأت أتذكر كيف كانوا قد أخرجوني من هذا المطار؟ لكن مثل هؤلاء الناس كانوا قد ذهبوا إلى غير رجعة وحل محلهم جيل جديد يتوق إلىنا ونتوق إليه بعد أن جربوا غيرنا وبعد أن حدثهم آباؤهم وأجدادهم عنا وعن خدماتنا التي كنا قد قدمناها للكويت وأهلها ولا زال البعض منا يقدم حتى هذه اللحظة فلم أصدق نفسي بأنني خرجت من المطار دون سؤال وجواب عن أصلي وفصلي.

20141018_181254
فندق آيبس في السالمية

ومن هناك ذهبت مع علاء وصديقه ربيع إلى فندق آيبس في السالمية الذي سأقيم به في الأيام القادمة ولم ولن يخطر في بالي يوماً من الأيام وأنا أعيش في الكويت أنه سيأتي عليّ يوم أنزل فيه في فندق من فنادقها وأن أكون من أحد زوارها بل كنت أشعر في ذلك الوقت أنني أعيش في بيتي وفي بلدي فنحن جيل ولدنا وترعرعنا في النكبات والهزائم وتعلّمنا وعلّمنا أن بلاد العرب أوطاني من الشام لبغدان. 

DSC00247

وكانت هذه اللقطة من داخل الطائرة قبل الهبوط في مطار الكويت

20141021_164914

وكان هذا المنظر الجوي للكويت من الطائرة قبل الهبوط

20150121_163939

وهذا هو مخرج مطار الكويت

DSC00285

وهذا منظر للواجهة البحرية من شباك فندق آيبس في السالمية

DSC00278

وما أن علم طلابي السابقين بقدومي حتى بدؤوا يتوافدون علي في الفندق فهذا رجل الأعمال باسل الأغبر

DSC00267

وهذا الأستاذ عبدالمنعم الفرّا زميل الصبا والشباب

DSC00276

وهذا الدكتور عبدالحافظ الجلجولي وابنه مهند

DSC00280

وهؤلاء طلابي من مدرسة الإخلاص الأهلية وهم من اليمين مع حفظ الألقاب شوقي كحيل وحاتم الغصين وأحمد معروف وعماد السمان وحسام الغصين وأكرم البرغوثي ونبيل أبو حمد وأسامة سعد.

DSC00282

وهذه حفلة عشاء أقامها الدكتور حسام الدين الغصين في أحد مطاعم السالمية بمناسبة زيارتي للكويت

10930155_10153613127806029_3157708057305611921_n

في ضيافة أهل بلدي المقيمين في الكويت حتى الآن وهم من اليمين عبدالمحسن حماد وخليل حماد وجمال حماد ومنير حماد وكمال حماد 

DSC00292

في ضيافة المحامي ربيع حجاوي في مطعم ماضينا

DSC00251

في ضيافة الدكتور عبد الحافظ الجلجولي وولده المهندس مصطفى في مطعم ميس الغانم

20141019_142021

 وفي اليوم التالي قررت أن أتجول في شوارع الكويت مشياً على الأقدام كي أستعيد بعضاً من ذكرياتي فيها فكان الأقرب على الفندق الذي أقيم فيه هو مركز سلطان وما أن دخلته حتى تذكرت الباذنجان في مركز سلطان.

DSC00272

 وعلى شاطئ السالمية وجدت هذه اللافتة تعلو واجهة النادي العلمي عن أهمية الرياضيات في الكويت فتذكرت كيف كانت الرياضيات في الأمس القريب؟!

DSC00274

وفي شارع الخليج العربي لا زال أهل الخير يقدمون الماء سبيلاً عن أرواح موتاهم مع شيءٍ من الحداثة

DSC00273

وهذا ماء سبيل آخر

DSC00269

وعلى شاطئ الخليج العربي رأيت ثمرات ما كنا نسعى لتحقيقه على أرض الكويت

20141019_094536

وفي شارع تونس وفي هذا البيت كان يسكن أحد أقربائي وكنت أزوره بين وقت لآخر

20141020_234914

وفي هذا البيت سكنت وما أن رأيته حتى بدأت تهل عليّ ذكريات الماضي فكان أول ما تذكرته هو يوم أن نسيت فيه ولدي في المدرسة.

20150121_214442

ولم أكتفِ بالنظر إليه من بعيد بل صعدت الدرج ونظرت إلى الباب من الخارج وفي الحال تذكرت يوم يفر المرء من أبيه!

DSC00290

منظر لمدينة الكويت من مطعم ماضينا

DSC00289

وهذا منظر آخر

DSC00302

وهذا منظر آخر

DSC00308

ومنظر آخر

DSC00310

وجالت في خاطري ذكريات الماضي

DSC00312

أخذناهم صغاراً على أبراج الكويت فأخذونا كباراً على أبراج ماضينا

DSC00317

وعدت إلى عمان ثانية وعندما سألوني عن الكويت قلت لهم: الكويت اليوم حامض حلو!. 

سفر في صور

19 رأيا حول “رحلتي إلى الكويت بعد حرب الخليج

  1. الكويت واهلها لم ولن تنسى أفضال الشعب الفلسطيني عليها فنحن الكويتيين وخاصة جيلنا عشنا معكم كأخوة ولكنها السياسة يا عزيزي التي تفرق الأخ عن أخيه

    Liked by 1 person

  2. يا ليتني كنت شعره براسك…. ربنا راضي عنك….نيالك ما حدش قدك زرت درة الخليج وزينة الدول…. يا رب تقسملي نصيب قبل ما اموت اني اشوف الكويت واقبل ترابها واعيش فيها…. امين يا رب

    إعجاب

  3. صدقا بانك كنت من اروع مدرسي الرياضيات والاستاذ عبدالمنعم الفرا في ثانويه عبدالله السالم . وبلا مجامله كنت ممن يعطون التدريس حفه ليست كمهنه ولكن كهوايه. اطال الله بعمرك يا استاذنا القدير وادام عليك الصحه وتعيش وتتذكر. وفعلا الكويت اصبحت حامض حلو

    إعجاب

  4. دموعي نزلت وانا بقرأ مقالك حضره الاستاذ الفاضل. عز الكويت ما أجا ولا حيجي زيو من بعدها ما شفنا خير ما زلنا نعيش بدكريات الكويت وايامها الحلوه ما بنجتمع مع اي حد من اهل الكويت الا وبتحس كأنه من أهلك وتتزكر معه ايام الكويت.
    ما بقول الا يديم عزك يا كويت طلعت منها وعمري ١٧ وهلا عمري ٤١ وانا نا علساني الا ما فيه بعد الكويت.

    إعجاب

  5. عن جد حب الكويت وعشقنا لها سر لا و لن يعلمها الا من عاش فيها.

    إعجاب

    • اسال الله ان يعوض كل من تضرر بعد ١٩٩٠
      وان يخلفه خيرا
      من احد طلاب صديقك استاذي عبدالمنعم الفرا
      أتشرف بالتعليم على ايديكم
      والآن دكتور في مستشفى الفروانيه
      من قرية طمون الضفه
      والوالد في الكويت من ١٩٦١

      إعجاب

    • من ينكر ذلك هي الام والاب والاهل كلنا للكويت والكويت لنا نسال الله ان يبعد عنها كل سؤ وتبقى الكويت شامخه وجوهره الخليج استاذي الفاضل شكرا لك فعلا ذكريات لا ولن ننساه واولادي جميعهم ولدو فيها ولا زالو يتمنون العوده اليها كل الحب للكويت وشعبها واميرها رغم الاسى الذي لقيناه من اشخاص لا ينتمون الى الكويت وكانو السبب في ما حصل لنا من سياسات رعناء ولا زلنا يا كويت نحمل لك في قلوبنا كل الحب والاحترام وللشرفاء عل ارضك المعطائهوشكرا لك استاذنا الفاضل مره اخرى ودامت الكويت حره

      إعجاب

  6. سبحان الله اسال الله ان يعوض كل متضرر من فتنة
    ١٩٩٠ ان يعوّضه الله ويخلفه
    ان احد طلاب استاذنا الحبيب صديقك عبدالمنعم
    والآن دكتور في مستشفى الفروانيه
    من قرية طمون
    أتشرف ان تعلمنا على ايديكم
    واسال الله في ميزان حسناتكم

    إعجاب

  7. وكأنك تشرح مشاعر جميع الفلسطينيين من اهل الكويت، علاقة انتماء لبلد ولدنا علي ترابها لن يستطيع اي قرار سياسي ان يغيرها،ولاتحتاج الي وثيقه لتصديقها. علاقة مواطنه وانتماء من الطراز الاول،،،،تحياتي استاذ ان كنت من طلاب حولي وعبدالله السالم

    إعجاب

  8. يكفي أن أقول التالي
    دول الخليج تعرف منذ زمن بعيد بتوجه كثير من العرب المغتربين للعمل فيها ولكن في وقتنا الحاضر أجد على مواقع الانترنت الكثير من هذه المواقع لتواصل مغتربون الكويت ليعيشوا ذكرياتهم الجميلة التي جمعت الكويتي اللبناني الفلسطيني المصري وإلى آخره بمدرسة الكويت لدرجة أنه برأيي ما كنت أحس بإختلاف اللهجات العربية.(مين من الي عاش في الكويت ما بعرف يتكلم بلهجة الكويتي أو المصري أو…..)

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s