جشع الأطباء ومعاناة البُسطاء


jordon_8
في الطريق من عمان إلى جــدة

حجزت مقعداً لي في الطائرة المسافرة من مدينة عمان إلى مدينة جدة في المملكة العربية السعودية في بداية سنة 2014، وبعد أن انتهيت من إجراءات السفر ودخلت مقصورة الطائرة أجلستني المضيفة على كرسي بجانب سيدة جليلة في العقد السابع من عمرها، وقبل أن أجلس على مقعدي نظرتُ إلى تلك المرأة النظرة الأولى فبدت لي من لون ملابسها وشكلها أنها ذاهبة لأداء مناسك العمرة في الديار المقدسة.

imagessp0yv5a5
هل أنت دكتور يا ولدي؟

وبعد أن جلست حييت هذه السيدة بتحية الإسلام لكنها قبل أن ترد تحيتي بمثلها أو أحسن منها فاجأتني بسؤال لم أكن أتوقعه حين قالت لي: هل أنت دكتور يا ولدي؟ قلت لها: لا يا سيدتي أنا لست بدكتور، هل أنت مريضة وبحاجة إلى دكتور؟ فقالت لي: لا يا ولدي كفاني وكفاك الله شر دكاترة هذه الأيام. قلت لها: أنا أعلم أن كل دكتور يقسم قسم أبقراط الشهير في الماضي والحاضر ولم يتغير هذا القسم حسب معرفتي، فهل يختلف دكاترة زمان عن دكاترة هذه الأيام يا سيدتي؟ قالت: نعم يا ولدي الفرق شاسع بينهما وكبير قلت لها: وكيف ذلك؟

b3e050e3b243f8705a42525453ea463dقالت: كان الدكتور في الماضي يا ولدي هو من يقدر أتعابه بنفسه، فكنت تجد من هؤلاء الأطباء من يتعاطف مع المرضى البسطاء أمثالي، أما اليوم فأصبح لهم نقابة خاصة بهم تحدد لهم أجرتهم بغض النظر عن ما يدور بينهم وبين مرضاهم في عياداتهم الخاصة، فمنهم من يعالج مريضه بكلمة أو كلمتين ومنهم من يكتب له تحليلاً ومنهم من يقرأ للمريض تحاليله، ومنهم من يعطي مريضه إجازة عمل وهو لا يستحقها، ثم يطلبون من المريض ما تقرره لهم النقابة وهم بذلك كانوا قد جعلوا من تسعيرة النقابة شماعة يعلقون عليها جشعهم المادي.

12_08_2013_1134930715_472189
قرأ لي الرقم وإذا به يطلب مني أجرة الكشفية

أنا يا ولدي امرأة عجوز مريضة بداء السكري كما تراني أمامك وأعيش وحدي في مدينة عمان، وأملك جهازاً خاصاً بي لفحص نسبة السكر في الدم وما يلزمه من شرائح، لكنني يا ولدي لا أستطيع أن أقرأ الرقم الذي يظهره هذا الجهاز، فبالأمس احترت في أمري وقلت في نفسي: إن خير من سيساعدني طبيب العيادة الخاصة التي تجاورني في السكن فأخذت الجهاز وشرائحه وذهبت لهذا الطبيب كي يساعدني، وعندما عرضت عليه الأمر طلب مني أن أخز اصبعي حتى ينزل الدم منه، وأضع نقطة من هذا الدم على الشريحة. وبعد أن استجبت لطلبه أخذ مني الجهاز وقرأ لي الرقم الذي ظهر عليه وشكرته على ما قام به وما أن هممت بالانصراف وإذا به يطلب مني أجرة الكشفية.

gelidonya_otel_c37193
بوفيه مفتوح في أحد الفنادق 

بالمقابل روت لي أختي التي تعيش في الغرب الكافر كما نحب أن نسميه أن طبيبها قبل أن يعالجها كان يسألها عن ما أكلته على العشاء في الليلة السابقة فاحتارت أختي بسؤاله هذا وعندما سألته عن سبب سؤاله لها قال لها: أسألك عن نوع عشائك كي أستطيع أن أحدد الكشفية التي سأطلبها منك بعد علاجك فنوع العشاء الذي تناولتيه بالأمس هو الذي يحدد المبلغ الذي أطلبه منك، فلا يعقل أن يدفع شخص كان عشاؤه بوفيهاً مفتوحاً في أحد الفنادق الفخمة كشخص كان قد  نام دون عشاء، أو أكل كسرة من الخبز مع قدح من الشاي.

1254163592
تسعيرة النقابة شماعة يعلقون عليها جشعهم المادي 

أشفقت على هذه السيدة من طبيبها العربي المسلم وحسدت أختها على طبيبها الأجنبي الكافر، وتمنيت على أطبائنا العرب أن لا يجعلوا من تسعيرة نقابتهم شماعة يعلقون عليها كل جشعهم المادي ورغبتهم في تجميع الفلوس في أقصر فترة زمنية ممكنة، بغض النظر عن القسم الذي أقسمه كل منهم عند تخرجه، وبغض النظر عن تعاليم الدين الإسلامي وسماحته، وبغض النظر عن الشهامة والمروءة العربية الأصيلة وبغض النظر عن كرم الأجداد ونخوتهم وأصبحت بعد سماعي لهذه المرأة أستغرب من الطبيب الذي يرى الموت والمرض والصراع الكبير من أجل الحياة بعينيه كل يوم ولا يصبح إنساناً نبيلاً.

الدنيا حكايات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s