مقارنة بيننا وبين طائر الشنار


hajel6-222x300
طائر الشنار 

أجابه الرجل الغاضب بشئ من الغضب وبشئ من العتب في نفس الوقت على شعبه فقال:الشنار يا مولاي طائر جميل يحبه الناس جميعاً كما كانوا يحبوننا عندما كنا نقاوم عدونا الصهيوني في كل مكان وهو طائر يفضل الجري على المشي فلا يستطيع لهذا لا يستطيع أحد أن يمسك به أو يسجنه بينما نحن يا مولاي كنا نفضل المشي على الجري لهذا يا مولاي كان يسهل عليهم القبض علينا وسجننا حتى أنه لم يبق سجن عربي إلا ودخلناه وأقمنا به وطائر الشنار يا مولاي لا يُفاجَئ أبداً فله قدرة عجيبة على التخفي والتمويه بين الصخور والأشجار يساعده في ذلك لونه الرمادي والبني الذي لا يختلف عن لون البيئة المحيطة به.

b07616201531
صبغنا أجسامنا باللون الفسفوري ليميزنا العدو 

أما نحن يا مولاي فهزائمنا كانت كلها مفاجآت مُبرَّرة كما أننا يا مولاي لم نتلوَّن بلون البيئة التي كانت تحيط بنا بل قمنا بصبغ أجسامنا باللون الفسفوري ليميزنا العدو فيقتلنا لنقول بعدها أننا مُتنا شهداء وطائر الشنار يا مولاي يُصدر أصواتاً تحذيرية مُميّزة عند الشعور بالخطر كي يبعد غيره من طيور الشنانير عن هذا الخطر أما نحن يا مولاي فعندما كنا نشعر بالخطر كنا نختلف مع بعضنا البعض ويلوم كل طرف منا الطرف الآخر لا بل قد يحمله جزءاً من المسؤولية إن لم تكن كلها.

images10
دسنا على قادتنا ليرى الناس قوتنا وشدة بأسنا 

ولا أحد منا كان قد لام نفسه أو كان قد خطّئها في يوم من الأيام فكل قراراتنا كانت شجاعة وكلها كانت صائبة وكلها كانت إنتصارات لهذا فنحن يا مولاي لم نذق طعم الهزيمة قط ولو لمرة واحدة عبر تاريخنا الطويل وطائر الشنار يا مولاي لا يأكل لحم أخيه لا حياً ولا ميتاً أما نحن يا مولاي فلم نكتف بقتل بعضنا بعضاً بل مثّلنا في جثث القتلى وسحبنا هذه الجثث في الشوارع أمام الناس ليرى الصديق قبل العدو قوتنا وشدة بأسنا ولكن على بعضنا بعضاً.

aa_picture_20140422_2140282_web0f7e580fbeca9335
أعجبنا عقد المؤتمرات في الفنادق

كما أن طائر الشنار يا مولاي لا يحب الجو الحار ولذلك فهو يقضي معظم ساعات النهار داخل الأحراش وفي ظلال الأشجار وعلى رؤوس وقمم الجبال أما نحن يا مولاي فقد إستمرأنا الجلوس وراء المكاتب وأعجبنا عقد المؤتمرات في الفنادق وطائر الشنار يا مولاي قد يأكل اليرقات والخنافس والجنادب والعناكب عند الضرورة أما مناضلينا الأفاضل في هذه الأيام يا مولاي فلا يأكلون إلا في أفخم المطاعم والفنادق.

10360211_10152697743467176_6506263968134384166_n
مناضلينا الأقاضل لا يركبون إلا الطائرات الخاصة ليقولوا لنا على متنها أن حياتهم ومماتهم لله والوطن 

ولم يكتفوا بذلك بل أصبحوا يركبون الطائرات الخاصة ليعرضوا أنفسهم لكمرات التصوير العالمية ليتم تصويرهم بداخلها دون حياء أو خجل ليقولوا لنا من على متن طائراتهم الخاصة أن حياتهم ومماتهم كلها لله وكلها  للوطن كما أن طائر الشنار يا مولاي لا يعيش منفرداً بل يعيش في أسراب قد تصل في عددها إلى أكثر من مائة طائر يقودها جميعاً طائر واحد فقط لا غير أما نحن يا مولاي فكل مائة شخص منا كانوا قد صنعوا لوحدهم (ثورة) وأخذت هذه الثورات تنافس وتخطئ بعضها بعضاً حتى نسوا الهدف الذي كانت ثوراتهم قد قامت من أجله.

أرض الشنانير

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s