ثقافة العائلة


220472_13034095197030773399_Original
ثقافة العائلة

في الماضي الذي هو ليس بالبعيد يا مولاي كانت ثقافة العائلة هي الثقافة (السائدة) في عقول أبنائنا وبناتنا وكان شعارنا في ذلك الوقت: أنا وأخي على إبن عمي وأنا وإبن عمي على الغريب أتعلمون من هو هذا (الغريب) المقصود في هذا المثل؟ إنه إبن العائلة (المنافسة) في القرية أو المدينة التي يسكنون فيها فكان الشغل الشاغل لكل أفراد العائلة هو إضعاف تلك العائلة المنافسة لها في القرية أو في المدينة وبأي طريقة كانت حتى وصل الأمر بنا إلى قتل المتفوقين واللامعين من هذه العائلة المنافسة كي لا تقوم لهذه العائلة قائمة في المستقبل.

blogger-image-1590344791
 لا يتزوج الرجل إلا من ابنة عمه

وفي شرع العائلة أيضاً يا مولاي: أن لا يتزوج الرجل إلا من إبنة عمه وعليه سيُفرض على أحد الطرفين القهر الأبدي حيث لا يستطيع أي من العروسين الفكاك من الآخر تحت ذريعة العرض واللحم والدم ويبقون على خلاف فيما بينهم إلى أن يشاء الله وهذا الخلاف الخفي ينعكس على الأسرتين معاً ويمتصه الأولاد من ذويهم منذ نعومة أظفارهم عندما يتمترس كل ولد خلف أمه أو أبيه وبهذا ينتقل الخلاف للأولاد والأحفاد من بعدهم وقد لا يكون هذا الخلاف ظاهرًا على السطح أو حتى للآخرين لأننا يا مولاي نتقن طمس الحقائق وإخفائها.

hab_zoag_saba7
ليلة حنا العروس

أمّا اذا قرّرت عائلة ما مُصاهرة عائلة أخرى غيرها فيتمُ على الفور تبادل كلمات الترحيب ويقوم مُمثل كل عائلة بمدح العائلة الأخرى ويصفها بالكرم والشهامة والمروءة وحسن الإستقبال والضيافة وبعد الإنتهاء من هذه المراسم تعيد كل عائلة حساباتها وتبدأ في تغيير مواقفها فأهل العروس يودون أن يرفعوا سقف مطالبهم إلى حدها الأعلى تطبيقاً للقاعدة التي تقول: الشئ الذي لا يخرج مع العروس لن يلحق بها.

dromedaries
أهل العريس جمال وما على أهل العروس تحميلهم

أما أهل العريس فيودون تخفيض مُتطلبات العرس إلى حدها الأدنى بالرغم من قولهم في البداية أنهم (جمال) وَما على أهل العروس الا تحميلهم ويأتي حفل الزواج يا مولاي ليكون إستعراضاً للقوة والغنى من قبل العائلتين معاً ويجسدون ذلك في أغانيهم في ليلة العرس حين يقولون في أغانيهم: يا عريس لا تهتم إحنا شرّابين الدم بعد ذلك تبدأ كل عائلة بتجفيف صفات العائلة الأخرى والتي قيلت في الإحتفال وتصبح العائلتان عدوتين بعد أن كانت صديقتين حتى ولو لم يظهر ذلك للعلن.

o5olcp
اذا تزوّج الرجل من خارج قريته فهنا تصبح معركة حقيقية 

في الماضي القريب يا مولاي كان اذا تزوّج الرجل من خارج قريته فهنا تصبح معركة حقيقية بين القريتين تُفرض فيه ما يسمونه في عرفهم بـ (شاة الشباب) وهو مبلغ من المال يدفعه العريس وأهله إلى أهل قرية العروس مُقابل تنازل شبابهم عن العروس ولك أن تتخيّل إذا ما دفع العريس هذا المبلغ أو لم يدفع نوع العلاقة التي ستسود بين العروسين وبين القريتين بعد الزواج فهناك من سيكون رابحاً وهناك من سيكون خاسراً.

hhgvhghghg
القرآن حينما ذكر لنا الزواج لم يذكر لنا الحب معه 

إن القرآن يا مولاي حينما ذكر لنا الزواج لم يذكر لنا الحب معه وإنما ذكر لنا الرحمة والمودة والسكن أي سكن النفوس بعضها إلى بعض لأن الرحمة يا مولاي تحتوي على الحب وهي أعمق منه وأصفى وأطهر لأنها يا مولاي عاطفة إنسانية راقية أرقى من الحب ففيها الحب والتضحية والتسامح وإنكار الذات والعطف والعفو والكرم وأنتم يا مولاي كنتم قد جعلتم لنا من الزواج مودة ورحمة وسكنًا يفيض حُبًا ويشعُ سعادة فحوًلناه إلى وكر ينفث منه وإليه السم الزعاف ويخرج منه أفاع وعقارب تتنكر لمن أسقاها اللبن وهي صغيرة وخلقتمونا يا مولاي قبائل لنتعارف ولكننا تعارفنا بالإثم والعدوان.

أرض الشنانير

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s