لا أحد يتكلم العربية مثل دمشق


480904_396062000508337_1642916560_n
أنا أشهد أن السوريين من أنصار اللغة العربية ومتقنيها

أنا أعلم جيداً أن السوريين من أنصار اللغة العربية ومتقنيها وقولي هذا ليس دفاعاً عنهم ولكن عن خبرة فأنا خريج الجامعات السورية وكنت قد لمست ذلك من خلال دراستي لكن ما لفت نظري في طريق عودتنا من المصنع نقطة الحدود اللبنانية من جهة سوريا إلى الجديدة مدخل سوريا من جهة لبنان أن هناك بوابتين للدخول: الأولى معلق عليها لافتة تقول الأخوة الدبلوماسيين أي أنها منصوبة والثانية معلق عليها لافتة أخرى تقول الأخوة القادمون أي أنها مرفوعة.

imagescajfqju111
كل لافتة من هاتين اللافتتين كانت قد أعطيت لمقاول 

احترت في الأمر وأخذت أبحث من حولي على أحد خبراء اللغة العربية أو مدرسيها كي أسأله فلم أجد رغم أنني أعرف الجواب سلفاً فهم سيقولون لي أن كلا الأمرين جائز فالبصريون كانوا يرفعونها أما الكوفيون فكانوا ينصبونها وبقيت على هذا الحال إلى أن تداركت الأمر بنفسي ودون مساعدة من أحد بعد أن تذكرت كيف ترسو العطاءات والمناقصات على أصحابها المقربين من السلطة  في دولنا العربية؟فأدركت على الفور أن كل لافتة من هاتين اللافتتين كانت قد أعطيت لمقاول.

بحبك يا لبنان

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s