الـحـزّ


400px-South_America-ar_svg

في منتصف القرن الماضي بعد أن احتل الغزاة الصهاينة فلسطين، وقاموا بتشتيت أهلها في سائر بلدان العالم، أخذ كل واحد من هذا الشعب يبحث عن بلد كي يستقر فيه ليشعر بالأمن والأمان، بعد أن افتقدهما في أرضه وفي وطنه، فكان منهم من ابتعد كثيراً عن الوطن العربي واختار دول أمريكا الجنوبية للعيش فيها. لهذا لم يحدث تواصل واحتكاك بينهم وبين العروبة بالقدر الكافي، فبقيت ثقافتهم الفلسطينية المحلية كما هي لم تتغير كما ورثوها عن آبائهم وأجدادهم، وورّثوها لأولادهم كما هي دون أي تعديل، والكثير منهم بعد أن حقق الأمن والأمان عاد إلى أرض الوطن ثانية ليستقر بين بني وطنه.

imagesVJ5OXKAI
كان هذا الطالب يحب العلم 

كان من بين هؤلاء الناس الذين اغتربوا عن ديارهم رجلٌ من إحدى القرى المحيطة بمدينة القدس، سافر إلى تشيلي وعاش فيها وتزوج منها ورُزق بالأولاد والبنات، ولما كبر الأولاد لم يعجبه أن يعيشوا هناك بثقافة غير ثقافتهم العربية، فصفّى أعماله وجاء واستقر في عمان، وأحضر أحد أولاده إلى المدرسة التي كنت معلماً للرياضيات فيها. أما ابنه هذا فهو طالب مؤدب لغته العربية بسيطة، لكنه كان يحب العلم والتعلم، ويستمع جيداً لما يشرحه له المدرسون وأنا منهم.

untitled
سؤال في الهندسة المستوية

وفي إحدى حصص الهندسة المستوية، وبعد أن قمت برسم الشكل على اللوح، وبعد أن فهم الطلاب السؤال قال أحدهم: إن المعطيات لا تكفي لحل هذا السؤال، قلت: إذن علينا القيام بعمل مناسب يزيد المعطيات ليجعلنا قادرين على حله، وقمت بتوصيل النقطتين أ ، جـ مما سهّل على الكثير منهم حله. ولتعليم الطلبة طريقة الكتابة في الهندسة قمت بكتابة الحل على يمين اللوح، وقبل أن أنتقل إلى السؤال الذي يليه سألت هذا الطالب عن شيءٍ لا يفهمه، لأنني رأيته شارد الذهن يفكر فقال: نعم، فقلت له:اسأل، فقال: أستاذ كل ما قاله الطلاب وما كتبته أنت فهمته لكن ما حيّرني هو ذلك “الحز” الذي قمت برسمه ليصل بين النقطتين أ و جـ . 

imagesM2ASNBTW
عليكم تحديث القديم من مفردات لغته 

ضحك بعض الطلاب الذين فهموا ما قاله زميلهم، ولم يفهم بقية الطلاب السؤال، فطلبوا مني توضيح ما سأله زميلهم فقلت لهم: زميلكم هذا عندما ذهب والده إلى تشيلي كان الناس يسمّون الخط المستقيم «حز»، وبقيت هذه التسمية في ذاكرته طوال هذه السنين، وقام بتعليمها إلى أولاده كما هي، وعليكم مساعدته في تحديث القديم من المفردات التي لم يعد لها وجود في حياتنا هذه الأيام. 

الدنيا حكايات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s