انتبهوا لما يحدث في مدارسكم


children-singing3
أصرّ صديقي على أن أجلس مع أبنائه كي أكتشف وعيهم 

كان لي صديق قديم لا زلت أحبه وأحترمه حتى الآن، لكن عيبه الوحيد أنه يتفاخر بأولاده كثيراً (على الأقل أمامي)، فهو لا يتورع أن ينقل لي رأياً أو حديثاً أو تحليلاً لأحد أولاده عن كل صغيرة وكبيرة تحدث وكأنهم من علماء هذا العصر. وعندما عاتبته على ذلك أصرّ على أن أجلس مع أبنائه كي أكتشف بنفسي وعيهم وثقافتهم فما كان مني إلا أن وافقت في الحال فصاح على ابنه الأصغر فدخل علينا الغرفة وسلم وعرّفه والده عليّ وقال له: استمع لما سيقوله لك صديقي، فاحترت من أين أبدأ حديثي مع هذا الطالب وبصفتي معلماً للرياضيات قررت أن أبدأ حواري معه فيما أعرف.

scan0006
ماذا عن رياضيات العاشر؟

قلت له: في أي صف أنت؟ قال: في الصف العاشر قلت: وماذا عن رياضيات العاشر؟ قال: كان المعلمون في السنوات السابقة يقومون بإلغاء براهين النظريات لنا ويكتفون بذكر نصوصها فقط، ويقومون بإلغاء كل الأسئلة النظرية والأسئلة الكلامية والنشاطات والأسئلة الاستنتاجية، ولا يطالبوننا إلا بالأسئلة الرقمية فقط، لا بل يقومون بإلغاء أي وحدة في الكتاب المدرسي تحتاج منهم إلى شرح وتوضيح وسرنا على هذا المنوال إلى يومنا هذا.

imagesqi41dbn5
مدرس كبير في السن 

فجأة في هذا العام وجدنا أنفسنا أمام مدرس كبير في السن يقول لنا: إن التعليم يا أولادي هو حوار ونقاش بين المعلم وطلابه، وكل حوار يحتاج إلى الهدوء فعلى الجميع أن يسمع ويستمع لما يقال في الحصة، والمتكلم يجب أن يكون واحداً فقط، وعلى الباقي الاستماع له، فإذا تكلم الأستاذ كان يمنع غيره من مقاطعته، وإذا سأله أحدنا سؤالاً كان يستمع له ويناقشه في سؤاله إلى أن يقنعه.

ikhlas008-300x218
وإذا سأله أحدنا سؤالاً كان يستمع له ويناقشه 

وتعلمنا منه كلمات كانت جديدة علينا مثل: لماذا؟ وكيف؟ ومتى؟ فكان يضبط حصته ولا يبقي ولا يذر موضوعاً في الكتاب المدرسي إلا ويشرحه ويعلق عليه، ويطلب منا التعليق أيضاً كي نتعلم النقد الهادف، ثم يقوم بشرح النظريات وبراهينها ويستنتج معنا القوانين ونتائجها، ويعلمنا رسم الاقترانات وفوق ذلك جعلنا نستعمل المسطرة وقلم الرصاص ودفاتر الرسم البياني بعد أن نسينا كل هذه الأدوات مما أثار حفيظة الطلبة عليه.

school_teacher-guy
مدرس جديد

وفي الحال ذهب الطلاب إلى مدير المدرسة، وشكوا أمر مدرسهم له وقالوا عنه: إنه يثقل عليهم، وعلى الفور قام المدير بتغييره وجاء لنا بمدرس جديد فقام هذا المدرس الجديد بتدريسنا الاقترانات دون أن يعلمنا رسمها، وعندما سألناه عن السبب قال أن رسم الاقترانات ليس مهماً لأنكم لن تُسألوا عنه بالتوجيهي ولن أطلبه منكم في إمتحانات المدرسة، وما عليكم إلا أن تدرسوا ما أعطيكم إياه فقط وأخذ يملي علينا ما سيطلبه منا في الامتحان فقط ونحن ننسخ ما يقول وما يكتبه على اللوح دون أن نفهم ما نكتب.

3333
المدير الناجح 

بعد ذلك جاء المدير وسأل الطلاب عنه فقالوا: أنه أحسن مدرس! فقد خفف لنا المنهاج وسهّله علينا، ولا يطالبنا بواجب بل نحن متلقين فقط، وكأننا نشاهد فلماً سينمائياً، بعكس المدرس السابق الذي كان يرهقنا بالواجب وبالحوار والنقاش. فرح المدير بعد أن سمع مديح الطلاب لمدرسه الجديد واعتبر نفسه مديراً ناجحاً، فهو الذي وضع الرجل المناسب في المكان المناسب. اندهشت مما سمعت من هذا الطالب وتذكرت في الحال ذلك الزمن الجميل الذي كان فيه الأساتذة يُقيّمون طلابهم أما اليوم فأصبح الطلاب هم الذين يُقيّمون مدرسيهم. 

الدنيا حكايات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s