الحُبّ في الله


159500_1298905183“إني أحبك في الله يا أخي فلان” عبارة أصبحتُ أسمعها تتردد كثيراً على ألسنة الذين يُحبون أن يُظهروا أنفسهم أمام الناس بأنهم مُتدينون، ويُتبعونها أو يسبقونها بيمين غموس أو قَسَم عظيم ليؤكدوا للناس على صدق ما يقولون لهم، وهم يعلمون علم اليقين أنهم من الكاذبين. بعد أن فكرت في هذه العبارة لم أستطع فهمها على أرض الواقع رغم بساطتها، فالذي خلق الناس جميعاً هو الله فمن الطبيعي أن أحب كل ما خلق الله دون أن أصرح به على الملأ؛ لأن تكرار هذه العبارة يفقدها معناها وقدسيتها لا سيما إذا كانت تقال لشخص يعلم علم اليقين عدم مصداقيتها. فإذا كان الجميع يُحب الجميع في الله فلماذا قامت الحروب الإسلامية الداخلية السابقة والحروب الحالية والمستقبلية إذاً؟

التلاعب بالكلمات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s