إن شاء الله عند طلاب هذه الأيام


213881
طلاب هذه الأيام

طلبت من طلابي في أحد الأيام القيام بواجب مدرسيّ، فردّ عليّ أكسلهم بقوله: إن شاء الله فقلت له: لا تقل لي إن شاء الله، بل قل لي سأفعل. فأنا وأنت نعلم جيداً أن كل شيءٍ في هذا الكون حدث ويحدث بمشيئة الله تعالى، لكنني أريد منك التأكيد على الفعل الذي تريد القيام به، فاستغرب بقية الطلبة من جوابي لهذا الطالب واستهجنه البعض، فقلت لهم: زميلكم هذا يقول ولا يفعل، ويستخدم هذه العبارة ليظهر أمام الناس بأنه مطيع وما هو كذلك، فاعلموا أن الاستخدام الخاطئ للعبارة يفقدها معناها وقدسيتها، فلقد وصل الإسراف في هذه الجملة حده الأعلى حتى أنه عندما يُسأل شخص عن اسمه في أحد المقابلات يقول: اسمي فلان الفلاني إن شاء الله.

التلاعب بالكلمات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s